معالجة الصحفية الساخرة للفساد / صحيفة المدى أنموذجا دراسة تحليلية لخطاب الصورة الكاريكاتيرية

  • عدنان سمير دهيرب, م.م كلية الآداب / جامعة المثنى
الكلمات المفتاحية: معالجة، الصحفية الساخرة ، الفساد ،صحيفة المدى أنموذجا، دراسة تحليلية ، خطاب ، الصورة الكاريكاتيرية

الملخص

تعددت وتوسعت بؤر الفساد المالي والإداري في الدولة العراقية خلال الأعوام الماضية بعد التغيير في شكل النظام السياسي ، حتى اضحت هذهِ القضية ظاهرة تهم الرأي العام وكل وسائل الإعلام لما لها من أثر بالغ على مختلف الجوانب السياسية والاقتصادية والاجتماعية والتعليمية المختلفة والتراجع في عملية التنمية التي انعكست على حياة الأفراد .وقد أفضى ذلك إلى إسهام الصحافة في كشف ومعالجة هذهِ الظاهرة بصفتها جزءاً من وظيفتها التنويرية والرقابية ، بأشكال مختلفة من أبرزها الكاريكاتير الذي يعد فناً مهماً في كشف الفساد بأسلوب مغاير عن أساليب الصحيفة للتأثير على الجمهور . وقد اتخذ البحث الرسومات الكاريكاتيرية المنشورة في جريدة المدى نموذجاً في تناوله لهذهِ القضية بوصفها صحيفة مستقلة وجريئة ومهنية ، بطرحه أسئلة تتعلق بإسهام الرسم الكاريكاتيري في كشف ومعالجة الفساد المالي والإداري والأفكار التي تحملها اللوحات . ومدى مشاركة الرسام مع تطلعات الجمهور في كيفية معالجة هذهِ الظاهرة . وتناول البحث دراسة وتفسير مضامين عدد من اللوحات التي نشرتها الصحيفة وتحليل خطابها حول هذهِ الظاهرة وتكمن أهمية البحث في انه يتناول موضوعاً له علاقة بالثقافة البصرية ودورها في إيصال الرسالة الصحفية من خلال الكاريكاتير الذي أصبحت له مساحة ثابتة يطلع عليها قراء الصحيفة بمختلف مستوياتهم التعليمية .

وجدنا أن رسام الكاريكاتير فضح الأجهزة الحكومية عن طريق أشخاص مهمين لهم دور كبير في سياسة الدولة . وكشف مستويات الفساد والمعالجات الضعيفة لهذهِ الظاهرة وانعكاساتها على المجتمع والفرد واختزال مرحلة سياسية تتعلق بحكم أحزاب الإسلام السياسي ودورها في هذهِ القضية وإسهامها بضياع أموال الشعب . وهذه الرسائل التي جسدها فنان الكاريكاتير في الصحيفة عن طريق رسومات تتماهى أو تتوافق مع خطاب الصحيفة التي ترى إن الطبقة السياسية المهيمنة على مفاصل الدولة كانت السبب وراء تفشي ظاهرة الفساد المالي والإداري ، فضلا عن إن الرسام حاول تحريض الجمهور بضرورة استمرار الحركة للضغط على الجهات المختصة لمحاسبة ومعاقبة الفاسدين وتوفير المعرفة والإدراك بحجم الفساد الذي يحيط بالشعب وعدم الوقوف موقف المتفرج من هذه الظاهرة المستشرية في المجتمع والتي ألقت بظلالها على حياة المواطن وحركة مؤسسات الدولة . 

التنزيلات

بيانات التنزيل غير متوفرة بعد.

المراجع

1- عبد الحسين شعبان ، حرية التعبير بين القانونين الدولي والداخلي المبادئ والقيم والحدود ، مجلة المستقبل العربي ، مركز دراسات الوحدة العربية ، بيروت ، العدد 456 ، شباط 2017 ، ص123 .
2- رمزي . ج . النجار ، وجهة نظر وسفر ، دار النهار ، بيروت ، 2012 ، ص18-20 .
3- ريجيس دوبري ، حياة الصورة وموتها ، ترجمة د . فريد زاهي ، دار المأمون ، بغداد ، 2007 ، ص13 .
4- د . زكريا إبراهيم ، مشكلة الفن ، دار مصر للطباعة ، القاهرة ، 1976 ، ص27 .
5- غيورغي غاتشف ، الوعي والفن ، ترجمة ، د . نوفل نيوف ، عالم المعرفة ، العدد 146 ، الكويت ، 1990 ، ص15 .
6- ريجيس دوبري ، حياة الصورة وموتها ، م . س . ذ . ص57 .
7- د . زكريا إبراهيم ، مشكلة الفن ، م . س . ذ . ص41 .
8- أبو صالح الألفي ، الفن الإسلامي أصوله فلسفته مدارسه ، دار المعارف ، لبنان ، ط2 ، 1974 ، ص47 .
9- المصدر نفسه ، ص236 .
10- عبد الحليم حمود ، الكاريكاتير العربي والعالمي، دار الأنوار ، بيروت ، 2004 ، ص11 .
11- المصدر نفسه ، ص12 .
12- د . ممدوح حمادة ، فن الكاريكاتير من جدران الكهوف إلى أعمدة الصحافة ، دار عشتروت ، بيروت ، ص167 .
13- د . أسامة ظافر كبارة ، دراسة في فنون الصحافة والإعلام ، دار المنى ، طرابلس لبنان ،2001 ، ص180 .
14- Rhodes , G ( 1996 ) . supev portraits , caricature and Recognition . East Sussex , uk : psyehology press , p . 110
15- د . ممدوح حمادة ، فن الكاريكاتير من جدران الكهوف إلى أعمدة الصحافة ، م . س . ذ ، ص111 .
16- فائق بطي ، الموسوعة الصحفية العراقية ، مطبعة الأديب البغدادية ، بغداد ، 1976 ، ص147 .
17- د . حمدان خضر السالم ، صحافة السخرية والفكاهية في العراق 1909-1939 ، دار الجواهري للنشر ، بغداد ، ط2 ، 2014 ، ص43-44 .
18- جميل الجبوري ، حبزبوز في تاريخ صحافة الهزل والكاريكاتير في العراق ، دار الشؤون الثقافية العامة ، بغداد ، 1986 ، ص24 .
19- هلال . م . ناتوت ، الصحافة المتخصصة في مصر ولبنان ، دار خضر ، بيروت ، 1994 ، 216 .
20- د . صباح مهدي رميض ، صحافة العهد الملكي مصدر لدراسة تاريخ العراق المعاصر ، مؤسسة مصر مرتضى للكتاب العراقي ، بيروت ، 2010 ، ص179 .
21- د . حمدان خضر السالم ، الكاريكاتير في الصحافة ، دار أسامة للنشر والتوزيع ، الأردن ، عمان ، 2014 ، ص78 .
22- فيصل لعيبي ، فن الكاريكاتير وصحافته الساخرة في العراق ، موقع مدار النقد ، http://www.iraqiartist.com
23- السيد عبد الرزاق الحسني – الصحافة العراقية في ربع قرن ، بحث بمناسبة العيد المئوي للصحافة العراقي ، 1969 ، ص4 .
24- د . حمدان خضر السالم ، الكاريكاتير في الصحافة ، م . س . ذ ، ص80 .
25- مجيد خليل ، مقابلة مع الفنان بسام فرج ، المصدر
/cuLTURE/18bf.htmhttps://www.al-nnas.com
26- د . أسامة ظافر كبارة ، دراسة في فنون الصحافة والإعلام ، م . س . ذ ، ص183 .
27- فيصل لعيبي ، فن الكاريكاتير وصحافته الساخرة في العراق ، م . س . ذ
28- صفاء ذياب ، التحولات العراقية كانت سبباً لتطور فن الكاريكاتير ، جريدة القدس العربي الصادرة بتاريخ 19/4/2015 .
* - مقابلة للباحث مع الفنان بسام فرج عبر صفحته على الفيسبوك ، إذ يقيم في هنغاريا منذ أكثر من أربعين عاماً . ويشير إلى انه بفضل التقنية ووسائل التواصل الالكترونية يطلع على كل القضايا السياسية المتعلقة بالأحزاب والكتل السياسية والكثير من الخفايا التي تدور في أروقة مجلس النواب والتي ربما لا تتاح الفرصة للكثيرين اللذين يعيشون في الداخل من معرفتها ، ويؤكد إن ليس ثمة موضوع أكثر جدية من الفساد المالي والإداري والسياسي والاجتماعي وحتى الأخلاقي التي تفاقم خلال السنوات الأخيرة .
29- جريدة المدى ، دون ذكر اسم الكاتب ، العدد 1903 ، الصادرة بتاريخ 8/9/2010 .
30 - محمد توفيق علاوي ، هل يمكن اجتثاث الفساد من جذوره ، جريدة المدى العدد 3895 الصادرة بتاريخ 6/4/2017 ص12 .
منشور
2018-11-19
كيفية الاقتباس
دهيربع. س. (2018). معالجة الصحفية الساخرة للفساد / صحيفة المدى أنموذجا دراسة تحليلية لخطاب الصورة الكاريكاتيرية. AL – Bahith AL – A a‚LAMI, 9(37), 39- 66. https://doi.org/10.33282/abaa.v9i37.105
القسم
المقالات